الرئيسية / مقالات / صراعٌ مع الذات
صراعٌ مع الذات

صراعٌ مع الذات

تجولُ بداخلي أنا الإنسان، عاصفةٌ من الأفكارِ التي تُشبِعُ رغبتيّ كإنسانٍ وتُنعـشُني، لكنّها تؤلمني لأنّها مُخالفةٌ لِمَا عليَّ عيشهُ كمسيحيّ يعكسُ كلمةَ الله بحياته.

تتصارعُ نفسي مع أفكارها، مع رغباتها ومع الآمها، وأقولُ لها: تغاضي عن الصواب وانعَمي بالسعادة، وقبلَ موتكِ تُوبي وعودي إلى طريقِ الصوَّاب، فالله يغفرُ ويقبلُ التوبة وهكذا تكونين ضمنتي حياةً سعيدةً وميتةً صالحةً لأنَّكِ ستتوبين، فأنتِ لم تُخلَقي لتحرِمي ذاتك من ملذات الحياة ومن حقكِ أن تتلذذي بتحقيقِ رغباتِ جسدكِ … يدوّي الصوتُ بأعماقي عالياً مُقنِعاً إيايَّ بالتوبة قُبيلَ مماتي وهكذا أكونُ قد ضمنْتُ دنياي ونعيم السماء.

تُبْ بكلّ لحظةٍ وعِشْ يومك بلا خضوع لرغباتٍ تودي بك للهلاك؛ ساعياً لِمَا يُوصِلُكَ لنعيمِ السماءِ حيثُ السعادةِ الأبديَّةِ.

عن هلا دبابنه

شاهد أيضاً

المرحلة الخامسة

«وبينما هم ذاهبون، أمسكوا سمعان، وهو رجلٌ قيرينيّ كان آتياً من الرّيف، فجعلوا عليه الصليب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.