الرئيسية / مريميات / الشهر المريمي – نصلّي مع القدّيسة تريزيا الطفل يسوع أسرَّار الفرح

الشهر المريمي – نصلّي مع القدّيسة تريزيا الطفل يسوع أسرَّار الفرح

نصلّي مع القدّيسة تريزيا الطفل يسوع أسرَّار الفرح

 السرُّ الأول: بشارةُ العذراء

أيَّها الطفلُ الإلهيّ، هذه الوردةُ الـمَرداءُ، هيَّ الصورةُ الأمينَّةُ لقلبٍ يريدُ أن يضحّي بذاته بدون اقتسام في كلّ لحظة. يا ربّ، أكثر من وردةٍ نضرةٍ تحبُّ أن تتألَّقَ على مذابحك، إنَّها تهَّبُ ذاتَها لكَ… لكنّي أحلمُ بشيءٍ آخر: “أن أنتزعَ وريقاتي!…

السرُّ الثاني : زيارةُ العذراءِ لخالتها أليصابات

للوردةِ، في روعتِها، أن تُجمّلَ رأسكَ، أيُّها الطفلُ المحبوبُ، أمّا الوردةُ العاريَّةُ فتُرمَى ببساطة في مَهَّبِّ الريح. الوردةُ الـمَرداءُ، بلا تكلّفٍ، بنفسها تجودُ كي تزولَ من الوجود. مثلها، أستُسلَّمُ إليك، بسعادةٍ، أيَّها الطفلُ يسوع؟

السرُّ الثالث: ميلادُ الطفلِ يسوع في مغارةِ بيَتِ لحمٍ

لأجلِكَ، يجبُّ أن أموتَ، يا طفلاً، يا جمالاً فائقاً! يا للحظِ السعيد! أريدُ، بنزعِ أوراقي، أن أُثبِتَ لكَ حبّي يا كنزي!… تحت خطواتك الطفوليَّة، أريدُ بسريَّةٍ، أن أعيشَ على الأرضِ. وأريدُ، أيضاً، أن أُلطِّفَ على الجلجلة خطواتك الأخيرة!

السرُّ الرابع: تقدمة الطفل يسوع للهيكل

يا يسوع، عندما أراك تسندُكَ أمُّك، تترك ذراعيها، تحاول مُرتجِفاً، أن تخطو على أرضِنا الحزينة أُولى خطواتك، أمامك أوّد أن أنزعَ وردةً في آوان نضارتها، حتّى ترتاحَ قدمُكَ الصغيرة، بكلِّ هدوء، على زهرة!…

السرُّ الخامس: وجود الطفل يسوع في الهيكل

تُداس، بغيرِ تأسُّفٍ، أوراقُ الورودِ وهذا الحطَّام، هو زينةٌ بسيطةٌ بغير فنٍّ تقامُ، لقد فهمْتُ المقصود. يا يسوع، لأجل حبِّكَ أبذلُ حياتي ومستقبلي، وبنظر البشر، سوفَ أموتُ وردةً ذابلةً للأبد!…

الشماس الإنجيليّ سالم لولص

عن شبيبة أونلاين

موقع كاثوليكي تفاعلي يخاطب الشباب باللغة العربية بطريقة عصرية جذابة ويستخدم وسائط متعددة لمحاولة الوصول الى أكبر عدد ممكن من شريحة الشباب كما يخصص الموقع جزء كبير من صفحاته لمحاولة مساعدة مسؤول الشبيبة في الرعايا المختلفة في ادارة فرقته وتحقيق أفضل النتائج عن طريق مواد تعليمية وترفيهية ومواضيع روحية مناسبة لجميع الفئات العمرية داخل الشبيبة.

شاهد أيضاً

الشهر المريمي – نصلي ‎أسرّار الحزن مع يسوع المُتألم

‎أسرّار الحزن مع يسوع المُتألم ‎لنتأمل في السرِّ الأول: نزاعُ يسوع في بستانِ الزيتون. ‎يا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.