الرئيسية / العقيدة والإيمان / أسئلة المتابعين / ألا يوجد تناقض بين الآيات ( ١٥ – ١٧ ) و ( ٢١ – ٢٢ ) من إنجيل القديس متى ٢١، ومتى علي أن أسامح أخي ومتى علي معاملته كالوثني والعشار؟

ألا يوجد تناقض بين الآيات ( ١٥ – ١٧ ) و ( ٢١ – ٢٢ ) من إنجيل القديس متى ٢١، ومتى علي أن أسامح أخي ومتى علي معاملته كالوثني والعشار؟

 

في متى الفصل ٢١، المغفرة مطلوبة دائماً ويرمز  يسوع إلى العدد اللامحدود لأفعال المغفرة بعبارة 70 مرة سبع مرات. ولا يوجد استثناء لهذه الوصية. والمغفرة تعني أن لا ننتقم وأن نعذر المخطئ في سبيل الله كما يفعل الله معنا. وهنا يفترض يسوع أنَّ الشخص المغفور له يقرُّ بخطئه ويندم على فعله ومستعد للتعويض عن هذا الخطأ. ونلاحظ هنا أنّ المغفرة لا تعفي من التعويض والعدالة. ودليل ذلك مأخوذ من مثل السيد وعبيده حيث استعد العبد الثاني بسداد الدين للعبد الأول بينما أصرَّ العبد الأول على سجنه بدون رحمة.

ولكن في متى ١٨ الأمر مختلف قليلاً. هنا يتكلم النص عن شخص ما أخطأ إليك خطأً فادحًا من داخل الجماعة المؤمنة ولَم يقر بخطئه بل أصرَّ عليه ورفض التعويض بالرغم من توبيخك له ومن قيامك بزيارته وحدك ‏ثم بمرافقة شخصين أو ثلاثة ‏من الجماعة المؤمنة، وثمَّ بطلب تدخل الكنيسة نفسها أي البيعة.

‏فإذا لم يسمع منك ومن الآخرين ومن الكنيسة فاعتبره وثنيًا وعشارًا أي غريبًا.  ولكن حتى في هذه الحالة المغفرة مطلوبة أي عدم الانتقام. ولكن ‏يجوز توقف التعامل مع هذا الأخ المخطئ الذي لا يقر بالخطأ واعتباره إنسانًا غريبًا عنك. ‏والهدف من اعتباره غريبًا عن الجماعة أو محرومًا منها هو هدف علاجي وتأديبي وليس انتقامي، إنَّما بقصد جعله يشعر بفداحة خطأه والندامة والرجوع إلى الجماعة والتعويض العادل.

 

عن سيادة المطران وليم الشوملي

سيادة المطران وليم شوملي ولد في ١٥ أيار ١٩٥٠ في بيت ساحور (فلسطين)، وتمّت سيامته كاهناً في ٢٤ حزيران ١٩٧٢. نال السيامة الأسقفية في ٢٧ أيار ٢٠١٠، في بيت لحم. في ٨ شباط ٢٠١٧، عيّن سيادة المطران بييرباتيستا بيتسابالّا، المدبّر الرسوليّ للبطريركيّة اللاتينيّة في القدس، المطران وليم شوملي نائباً بطريركيّاً في الأردن، خلفاً للمطران مارون اللّحام.

شاهد أيضاً

هل يجوز ممارسة العلاقات الزوجيَّة في الزمن الأربعيني؟ أم علينا الاهتمام بصوم الجسد كتهذيب لنفوسنا؟

في العصور الوسطى كان الامتناع عن العلاقات الزوجيَّة أمرًا مفروضًا على الزوجين طيلة زمن الصوم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.